الإثنين 20 سبتمبر 2021

تستمر نتائج ومخرجات إجتماع الخير الذي أكدت فيه السيدة الأولى “أسماء الأسد” خلال لقائها قبل حوالي الثلاثة أشهر برؤساء غرف التجارة والصناعة وبعد من القائمين على الجمعيات الخيرية و المؤسسات الإنسانية لتكون عمل الخير الذي تقدمه كافة الفعاليات الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية عملاً مستمراً دؤوبا على مدار العام، ومنظماً بالأسلوب المناسب الذي يعم فيه الخير على الجميع ويصل لأكبر عدد ممكن من المستهدفين به
في كافة المحافظات السورية وحيث أننا الآن في وقت إفتتاح المدارس وموسم المونة المنزلية فإن محافظة حمص وبالتعاون مع غرفتي تجارة وصناعة حمص وبعض الفعاليات التجارية والصناعية ومديرية الشؤون الاجتماعية والمؤسسات السورية للتجارة فرع حمص، قد قامو بتنظيم مهرجان أسواق العيلة ( مدارس والمونة ) خلال الفترة ما بين 2 – 10 /9 /2021م، وحيث يتم فيه منح حسومات واضحة على أسعار القرطاسية والمواد التموينية والمنظفات وغيرها اللازمة لكافة الأسر في هذا التوقيت من العام لتهيئة المونة في البيوت، وهذا الحدث الاقتصادي يعتبر مهرجاناً حقيقياً للتسوق ويخفف بشكل واضح الأعباء والضغوط المالية على الأسر الحمصية
وسيتم العمل بالتعامل مع الفرقاء الأخرين ليعم الخير ويزداد