السماح للمصدرين ببيع القطع الأجنبي إلى مصرف سورية المركزي بالسعر التفضيلي وبحوافز تشجيعية (15%) وأولوية في تمويل مستورداتهم

بعد عقد لقاءات عدة مع الصناعيين والتجار، والبحث في سبل تعزيز الصادرات وتسهيل عمليات التمويل، وفي إطار سعيه لدعم القطاع التصديري ومنحه ميّزات تشجيعية؛ أصدر مصرف سورية المركزي القرار رقم 261/ ل إ تاريخ 09/02/2020 والمتضمن السماح لمن يرغب من المصدرين ببيع القطع الأجنبي الناجم عن التصدير وفق السعر التفضيلي مضافاً إليه حوافز دعم تصدير مقدارها 15%. إضافة إلى منح المصدر الذي قام ببيع القطع الأجنبي الناجم عن التصدير إلى المصرف المركزي الأولوية في تمويل مستورداته وبما يعادل ضعفي قيمة القطع الأجنبي الناجم عن التصدير والذي قام ببيعه إلى المصرف المركزي بما لا يتعارض مع أحكام تمويل المستوردات.
وتمت مراعاة تبسيط الإجراءات للمصدرين بحيث يكتفى من المصدر تقديم كتاب وثيقة صادرة من أي من غرف الصناعة أو من اتحاد غرف الصناعة بالنسبة للمصدر الصناعي، وكتاب من اللجنة المركزية للتصدير التابعة لاتحاد غرف التجارة بالنسبة للمصدر غير الصناعي (مصدري الخضار والفواكه وغيرهم). كما ويمكن للمصدر أن يقوم ببيع قطعه المتحصل بالخارج بالتنسيق مع مصرف سورية المركزي بالتوازي مع إمكانية بيع قطع التصدير المدخل من الخارج بنكنوت لأي من فروع المصرف المركزي بعد إبراز نسخة مختومة عن الإشعار المصرفي في حال تم إدخال البنكنوت عن طريق كوات المصارف في المنافذ الحدودية (وفقاً لأحكام قرار رقم مجلس النقد والتسليف رقم 13/م ن)، أو وثيقة تصريح الإدخال (في حال تم إدخال القطع وفق أحكام قرار مجلس النقد والتسليف رقم 873) مختومة بختم الأمانة الجمركية.